مشاهدة أفلام مباشر اضغط هنا

العودة   نسوانجي - افلام سكس, صور سكس, قصص سكس عربي, سكس محارم > منتدي قصص سكس > قصص مثليين وشواذ الاغتصاب والسادية
التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

Tags H1 to H6

نسوانجي - افلام سكس, صور سكس, قصص سكس عربي, سكس محارم

طيزي البيضاء والزب الأسمر

طيزي البيضاء والزب الأسمر
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-26-2017, 06:59 PM
admin admin غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jan 2017
المشاركات: 5,132
افتراضي طيزي البيضاء والزب الأسمر

انا شاب أبلغ الآن 35 سأحكي لكم عن اول لقاء لطيزي البيضاء مع حبيبها الزب ... أذكر أني وقبل هذه السن الصغيرة كنت أحب أن انظر في الزبوب وهي تخرج بولها كنت في الثامنة حينما شاهدت أول زب ضخم ولم استطع أن احيد عنه نظري كنت أشعر بجماله وانا في هذه السن وتمنيت يومها أن أستطيع اللعب به...ومرت الأيام وهذه الصورة لا تغادر خيالي... وكبرت قليلا وفي سن الــ 13 بدأ جسمي يمتلئ وكان أكثر امتلاء في مؤخرتي وفخذي اعلان هذه القصة ملك موقع عرب نار اذا تريد ان تدخله اكتب على الجوجل عرب نار وبدأت أشعر أن طيزي اكتملت واصبحت جاهزة لتلقي حبيبها الزب...فكنت البس سراويلا ضيقة تبرز جمال طيزي وتدعو الزبوب الجائعة لتلتهمها ... واذكر جارنا صاحب المحل الذي كان أول مكتشف لطيزي ...لطالما أحس بي وأنا انظر في شغف إلى زبه خصوصا بعدما كشفني ذات مرة وأنا أتلصص عليه وهو يبول واقفا وراء جدار المحل...وجاءت الفرصة كان الوقت منتصف النهار ، ذهبت اليه لأشتري بعض الأشياء ...وجدته متكئا على إحدى العلب الكبيرة قال لي أهلا بك ماذا تريد وقبل أن أرد عليه طلب مني الاقتراب منه والجلوس معه أجلسني قريه وفاجأني بسؤال طالما خفت منه وتمنيته ... لماذا كنت تنظر إلي وانا أبول ؟ وابتسم ابتسامة خبيثة وقال لي انظر... ماذا ترى.. كان زبه منتصبا تحت سرواله .. لم اجبه ورحت انظر في ذهول إلى زبه صمت قليلا ثم اعتدل جالسا وسحبني بلطف وأجلسني في حجره ...انها اللحظة التي طالما حلمت بها ..أخيرا ستلامس مؤخرتي زبا كبيرا منتصبا ...وجلست في حجره مشدوها وبدأت أتحسس زبه بطيزي...راح يضغط علي قليلا ثم أمسك مؤخرتي بكلتا يديه وهمس في أذني أتحب أن تراه ؟... قلت نعم... أول كلمة قلتها نعم وقمت من حجره .. وأخرجه ...ياااااه كان زبا اسمر قليلا ورأسه منتفخ يميل إلى البياض... شيء مرعب وجميل ... حار ولذيذ... وأمسك بيدي الصغيرة ووضعها على زبه ، ياله من شعور رائع زب كبير في يدي ..ياااااه ما أجمله...لم أعرف ماذا أفعل به سوى أن ألمسه وأنظر إليه ...لم يخطر ببالي حينها أن أقبله أو أمصه ... لكن كل ما خطر لي هو أن يدخل في مؤخرتي وهل سيوجعني أم لا...ووقف الرجل وظننت أن اللقاء انتهى وسوف يطلب مني الرحيل... لكنه ادارني بلطف وطلب مني أن أميل إلى الأمام اعلان هذه القصة ملك موقع عرب نار اذا تريد ان تدخله اكتب على الجوجل عرب نار علمت أنها اللحظة المنتظرة...فخفت..نعم خفت... هل سأبكي ...هل سأضحك... لم أكن أدري...وكأنه أحس بما يدور في رأسي فقال لي لا تخف لن يؤلمك أبدا...هل تريده أم لا...؟ قلت في نفسي أنا أحب الزب ولن أضيع الفرصة التي طالما حلمت بها ، وملت وبدت مؤخرتي كأنها قطعة من الكعك كبيرة تنتظر أن يشقها السكين نصفين... ونزع عنها بنطالي وقال مندهشا يااااه مؤخرتك جميلة وطرية وفوق ذلك كبيرة ... فرحت بهذا الاطراء وكنت متلهفا إلى الزب يدخل فيها ...قبـّلها وبدأ يلعق بلسانه فتحة طيزي يااااه شعور جميل ...ثم وقف فجأة وبدأ يتحسس ظهري وخصري ثم شعرت بشيء صلب يلامس فتحة مؤخرتي...انه هو ...الزب...سوف يفتحني...سوف يمتعني...وراح يدفعه ببطء ..شعرت بقليل من الألم في بداية الأمر.. وكدت أقوم فضغط على خصري وقال لي لا تخف وافتح طيزك بيديك ، أمسكت فلقتي طيزي بيدي وفتحتهما وقلبي يدق بشدة ، حاول إدخاله ولكنه لم يرد أن يؤلمني كثيرا حتى لا أهرب منه ، فسحبه وبسق في فتحة طيزي وبلل زبه باللعاب وأرجعه إلى مكانه وأنا أنتظر بلهفة وخوف .. وراح يدفعه ببطء وأحسست به رطبا أملس ، ولما كانت طيزا ساخنة من الداخل شعرت بزبه باردا ، و كلما دفعه أكثر كانت برودته تسري داخلي شيئا فشيئا اعلان هذه القصة ملك موقع عرب نار اذا تريد ان تدخله اكتب على الجوجل عرب نار ما أجمله من إحساس رغم مافيه من ألم ياااااااااه و لكن وحين دخل كله شعرت بلذة كبيرة وراحة عجيبة انتظرتها طويلا وانحنى علي وبدأ يقبل رقبتي ويضغط على كتفي الصغيرين.. وراح يحركه ببطء وأنا مستسلم له أحاول أن أستمتع بهذه اللحظة ... حلاوة لا توصف وازدادت سرعته وكنت اسمعه يقول بكلام خافت مليء باللذة ياااااه لديك طيز كبيرة وطرية مثل البنات...ثم شعرتببرودة مفاجئة تسري في أحشائي...إنه ماء الشهوة العارمة واللذة البالغة...وأخرج زبه بلطف ومسح طيزي بأوراق كانت عنده وقبلني وأوصاني أن يبقى الأمر سرا بيننا...فكان ذلك أول لقاء لطيزي بالزب الكبير...وبداية للقاءات أخرى وأزباب أخرى كثيرة
رد مع اقتباس

مشاهدة أفلام مباشر اضغط هنا

إضافة رد

مشاهدة أفلام مباشر اضغط هنا


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:52 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

جلب الحبيب

الشيخ الروحاني

الشيخ الروحاني

جلب الحبيب