مشاهدة أفلام مباشر اضغط هنا

العودة   نسوانجي - افلام سكس, صور سكس, قصص سكس عربي, سكس محارم > منتدي قصص سكس > قصص مثليين وشواذ الاغتصاب والسادية
التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

Tags H1 to H6

نسوانجي - افلام سكس, صور سكس, قصص سكس عربي, سكس محارم

عمال البناء ومص الزب والنيك العنيف

عمال البناء ومص الزب والنيك العنيف
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-26-2017, 07:06 PM
admin admin غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jan 2017
المشاركات: 5,132
افتراضي عمال البناء ومص الزب والنيك العنيف

كنت في السابعه عشره من عمري وكنت أعمل في مطعم فول ببيروت وكان عمال بناء يطلوبوا ترويقه وكنت أنا أأخذ لهم ألأترويقه وكانو تقريبا حوالي خمسه
وعندما ينتهون ارجع وأأخذ ألصينيه ويحاسبوني للدفع وكان منهم يعطيني بخشيش ومنهم لا وكان واحد من ألعمال دايما يعطيني بخشيش وهوي كان كريم بالدفع
ومره على مره أخذ وجه عليي وصار يمزح ومرات يرمي كلمه غزل ومرات كلمة محن وتطورت معه المزحات وصار مرات يتغزل فيي مثلا يقول تقبرني وتسلملي
ومرات يقول أخ لو بس بتخليني وأنا أضحك له من غير فهم ما يقصد وتطورت الكلمات وصار يتمادى مثلا يقول تعال بالليل لعندي ومرات يقول كلمات مثل ما
حارق قلبي ألا هالطيز ومره يقول جسمك ناعم مثل بنت خرج نياكه آخ لو بس بتخليني فوتلك بس رأسه ومن هيك حكي صار راسي يبرم من هيك حكي مهيج
كان يوم من ألأيام قال لي بكره بتجيب لي صحن فول ومعه زيت لوحده قلت كيف زيت لوحده قال بدي أدهن أيري فيه وأنا ما أخذت على كلامه
وفكرت عم بيمزح قال عم بحكي معك عن جد جيب معك زيت لاتنسى قلت طيب وثاني يوم مثل ألعاده وديت صحن واحد مع فنجان من ألزيت أكسترا ورحت للورشه
وكانت ألساعه تقريبا ألثامنه وربع وانا ذاهب للورشه ما أخذت ببالي أنه يوم عطله وما في حدا من ألعمال بالورشه وكان هوي ناطر فوق في طابق ثالث ولما

شافني فايت ناداني من فوق وقال طلعهم لفوق قلت يلله وطلعت على ألدرج للطابق الثالث قال جبت زيت قلت أيه قال بتعرف أنه هيدا ألزيت من شان بدي دهن لك طيزك منه ونيكك عرفت يا منيوك
وكمشني من أيدي وفوتني على غرفه تقريبا مسكره منيح وفيها باب ومزبطها مع فرشه و طاوله وغيره قلت بدي روح عندي شغل قال هلق خليك هون وماتخاف
قلت هلق بيسألوا عني قال أسكت بقى ودغري كمشني وشلحني ألبنطلون وخلاني بزلط ربي وبعدين صار يشلح ثيابه وكمان بزلط ربه وما بعرف
كيف تتطلعت عليه وألا أيره مثل أير ألحمار كبير وتخين مش قايم منيح معه وهيك كبره
وكمشه وقال أول مره بدي نيك ولد بها ألأير قلت له بس أنا ما بعمل هيك شي
وقال بدي خليك كل يوم تيجي لحالك من ها ألنيكي يللي ناوي نيكك هيي ولاك خليتني مولع نار من منك كل مره بتجيب ألأكل لي وبتهيج عليك ونويت اني نيكك لو شو
ما صار ودغري قلبني على ألأرض ونام فوقي وصار يحفحف أيره على باب طيزي وأيره كرماله عم بيكبر ويقسى وصار مثل ألحجر أو عصايي وقال شفت كيف صار أيري
وقام حملني وجها لوجه ولف أجريي على خواصره وصارت طيزي فوق أيره كمش أيره من تحت طيزي وصار يحفه على بابها ويفوت أصبعه وأنا بهيك حاله ما بقى عندي قوه من
شان زم طيزي فاتح لي أجريي من العبطه يللي عبطني أياها
وهون قرب لعند ألطاوله ونيمني على بطني وأجريي على ألأرض ووقف وراي وصار يدهن لي طيزي منه ويفوت أصابعه بطيزي لجوه ودهن






أيره من ألزيت منيح ونزلني للأرض ووقف وراي وكمشني من كتافي وقال ليك بدي نيكك وبدي فوت أيري بطيزك بس اوعك تصرخ أو أسمع صوتك فهمت بدي أفتحك مثل ما بيفتحوا ألبنات
بس هالمره بدي أفتحلك طيزك مش كس ومن كلامه مبين انه ما راح يرحمني وبدو كيف ما كان ينيكني ولو شو ما صار وهيك ثبت حالوا وراي منيح وكمشني كمشه قويه من
شأن ما أهرب من تحته وكمش أيره وصار يفرك فيه على باب طيزي ويشد بالفرك وقال لي لازم حميلك هي من شان يوفوت أيري منيح وبعد شويه حملني من أجريي وعلاني لفوق
لحد ما صار باب طيزي مقابل فمه وصار يلحس لي باب بخش طيزي يلحوس لي ويمص بأيري ويعمل شغلات خلاني ولع نار ورغم صغر سني خلاني
محروق للنياكه ولو شو ما كان تخن أيره لأنه ما عاد فيي أصبر من كثر ألهيجان يللي صابني وهون عرف كيف فتحت شهوتي من طيزي لأنه صار لسانه يفوت ببخشي بكل رياحه
هون نزلني خلاني مطوبز على الواقف وبعد لي فخادي عن بعضهم ودهنلي باب طيزي بالزيت ودهن أيره من أوله لأخره وقرب أيره لعندي وقال شوف كيف بدك تنبسط بس يفوت
بطيزك قلت له بس أيرك كثير تخين حفه على باب طيزي بس حف وجيب ضهرك خليني روح وبعدين ببقى بيجي لعندك قال لا بدي نيكك هلق لأنه بدك بعدين
تيجي لوحدك لعندي شو بس نيكك هالمره لأنه أطيب من هيك أير بحياتك ما راح تشوف وكمشني وحط وجهي على ألطاوله قال خوذ وكبس أيره فيي كبسه واحده كان رأس أيره فات









قال هلق بدي طعميك يللي ما أكلته بحياتك ودفش كمان دفشه هون صرخت من وجعي وقلت له شيلوعمو شيلوعمو ماعاد فيي دخيلك شيلوعمو ومن دون رحمه منه قال وين بدي شيلويا عمو مادام فات راسه
معناها بدو يفوت كله ورجع كبس بعد كبسه هون أاناعرفت أنه ناوي يدفشه كله وقال بعد شويه وبيصير كله جوى وقال ما تتحرك خليك شوي هادئ وما بتشوف الاحالك مرتاح ومع كلامه ومع حرارة أيره بقلب طيزي صارت تتوسع معي أكثر وصرت قول له جرب شوي عمو خليه يفوت بعد شويه أدفش بعد بعد كمان
لحسيت أنه صار فايت أكثر من نصه وهون فتحت معي ألزمامه وصرت بدي يفوت أكثر وأكثر وصرت مقصد أنمحن عليه وقول له شيلو اخو ألمنيوكه خزقتني شيلوعمى شو أنك وحش ما بترحم شو شايفني حماره أو حيوانه عم بتنيكها وأرفسه بأرجلي من شأن يفلتني وهوي كرماله عم بيقوى وينيك بقوه ووحشيه وسب فيه
ونكرز فيه مقصد وهوي يقول لي أنا أخو منيوكه ولله لأفتحك يا منيك وخلي طيزك مجرور نياكه وساعتها قلت له روح أعمل طيز أختك روح نيك أمك وهون جن جنونه مني
وكمشني بقوه ورماني على ألأرض علا أرجلي طلوع مثل عم بينيك أنثى وكمش أيره وحطه على باب طيزي وقال بدي خلي أيري يطلع من تمك ودفش رأس أيره لفاتت ألتمره وكمش كتافي
وكانو أجريي على كتافه وأيره مثل عصايي محطوطه عل باب طيزي وكبس كبسه بس شو كبسه ضل أيره فايت للبيض بس ألوجع كان أخف من أول وهون صار ينيك وكأنه عم بينيك أنثى
نيك طبيعي من دون أي ألم ولا خوف وصرت أتحرك تحته مثل ألنعجه وهوي عم بينيك نيك جنوني وصار ينخع بسرعه وقال راح يجي بدي كبهم بقلب كسسك يا منيوكه


وهون كان مفكر أنه عم بينيك أنثى وصار يقول لي حكيات وكأني بنت وشوي كب المن بقلب طيزي وخلا أيره جوى وأرتخى عليي وكان أيره ساعتها عم بيطلع شوي شوي
هون طلع صوت عالي وبينادي ياسر وينك يا ياسر وعلى ألصوت نط من محله وقام للباب وفتحه وناداه وقال تعال أنا فوق أنا ركضت بدي أختبئ وراء ألباب كان صار واصل
لفوق وقال ولاك شو عم بتعمل عندك حريم قال ولاك وأطيب فوت هون شافني وقال ولاك عم بتنيك ولد قال ياسر ولاك شو ولد ولاك هيدا أحلى من بنت عليه طيز ما فشرت أنثى
عندها مثلها ولك فات أيري كله بطيزو وما همو من شي بلعه كله بطيزو بس شويه من أول تدخيله توجع وبعدين عادي ساعتها قال لياسر شو بتخليني نيكه قال نيكه شو فرقانه معي
شو فكرك اني خلصت منه ولاك بدي نيك فيه كل ألليل هون قلت له على ألفور وشغلي هلق معلمي بيصير يسأل عني قال هلق بروح بقوله أنك بطلت من ألشغل وأنا بخليك عندي
وبدير بالي عليك قلت طيب بس روح قول له قال طيب وغمز لصاحبه وكان أسمه محمود قال أنا رايح وبرجع لك بعد شي شوي بتكون خلصت قال طيب وأنا كنت بعدني بالزلط
قال تعال لاتخاف أنا وياسر أصحاب من زمان وعاطول بندبر حالنا سوى وكان عم بيشلح ثيابه وكمان أيره كمان كبيربس مش تيخين مثل أير ياسر وهون قال يمكن ياسر خزق
طيزك خزق لأنه أيره أتخن من أيري فقلت له شو خزقني بس فلخ طيزي فلخ ما بعرف شو هالأير يللي معه وضحك وقال نحنا متعودين عليه قلت كيف قال نحن وصغار كنا ننتاك معه
وكان ينيكنا كل يوم قلت وين قال في ألبلد عناقلت من وين أنت قال من حوران نحن حوارنه وأغلبية أهلنل هيك عندهم أيوره كبيره ومشهورين وبينيكوا كثير مع ألحمير يللي

عندهم أغلبية أهلنا ما فيهم يتحملوا هيك أيوره تخينه وبيخلو رجالهم يروحوا للحمير ينيكوا فيها
قلت وانت وياسر بعد بتعملو هيك شئ مع بعض قال لأ لأنه تجوزنا وصرنا ننسى هيك شئ وقال بس شفتك عجبني جسمك لأنه ناعم ذكرتني بأيام زمان وبأعمال ياسر قلت بس هلق
أذا ياسر قال بدو ينيكك بتخلي قال لأ ما صرنا كبار قلت لك قمت أنا ساعتها قلت له بس ياسر قال يللي بينتاك معه بحياته ما بينسى طعمة أيره قال أيه وقرب لعندي وكان هيك شوي
أروق من ياسروعنده غير أسلوب وقال ليك لأنك فتحت لي ذكريات قديمه بدي خليك أنت كمان تنيكني ومع مزحه قال بس لاتوجعني مثل ياسر وضحكنا ونسيت انه نحنا بوضع نباكه
وهون كمش أيري ووطى لعنده وصار يمصلي هوي وحط أيده بباب طيزي وفوت أصبعه وقال عمى شو عامل فيك ولاك موسع لك طيزك مثل خندق وهون كان أيره قام منيح وقال بتعرف
بدي نيكك قبل ما تزم طيزك وتصير توجعك بعدين .نيمني على بطنيوكمش أيري وحط أيره على باب طيزي ودفش دفشه كان أيره صار جوى ومن غير ألم ولا يحزنون وصار ينيك
شويه شويه ويشيلو ويدخله وفجأة دخل ياسر وشاف هالشوفه وقال يا عين ماأحلى هالشوفه وبسرعه جنونيه شلح كل ثيابه ونط على محمود وركب فوقه وقال ولله زمان عنك يا محمود بس لاتآخذني
هيك منظر ما بيتفوت وراح صار ينيكه وات أيره فيه من غير وجع وقال يحرق عرضه ولاك أيره ما بينتسى لو بعد عشرين سنه قلت ماوجعتك طيزك قال لاما أنا وأياه مرات بنعمل هيك شئ
ما بطلت هالعاده ومرات لأنه نحنا بعاد عن بيوتنا بينيكني ومرات انا بنيكه أو بحلبه أيره وهيك قضيناه نياكه وناكوني في ذلك أليوم ست مرات لثاني يوم
وبعدين صار كل ما أجا عبالي فوت لعنده وينيكوني لحد ماخلصت ألبانيه من ألعمار ونقلو ما بعرف الى أية جهة

يا بيي ماطيب أيره لياسر أذا بقول لكم اني لليوم عم بحلم فيه ما بتصدقوني وخصوصي راس ألتمره قديش كانت تخينه وكيف قدر فوتلي هيي بطيزي من غير ألم.......
رد مع اقتباس

مشاهدة أفلام مباشر اضغط هنا

إضافة رد

مشاهدة أفلام مباشر اضغط هنا


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:59 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

جلب الحبيب

الشيخ الروحاني

الشيخ الروحاني

جلب الحبيب